اخبار سوريا اليوم : آلاف المدنيين مهدديين بالموت جوعاً في مضايا

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 7 يناير 2016 - 6:52 مساءً
اخبار سوريا اليوم : آلاف المدنيين مهدديين بالموت جوعاً في مضايا

أعلنت اليوم وكالة الإغاثة الدولية عن اصدار تحذيرات قوية وذلك من وفاة آلاف المدنيين جوعا وذلك بسبب الحصار المطبق الذي تمارسه قوات النظام السوري على مدينة مضايا في ريف دمشق حيث انها لم تدخلها مساعدات غذائية وطبية منذ أشهر.
حيث اعلنت وكالات الإغاثة الدولية عن تحذيرها من وفاة الآلاف من سكان في بلدة مضايا، شمال غرب العاصمة السورية دمشق، المحاصرة من قبل قوات النظام السوري منذ يوليو/ الماضي بسبب نفاذ المواد الغذائية في البلدة. وشددت متحدثة عن برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة اليوم الخميس، للوكالة الألمانية (د.ب.أ) أن آخر دفعة للمساعدات الغذائية والطبية دخلت البلدة في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.
ويتحدث ناشطون على الأرض عن أوضاع مأساوية داخل البلدة، فيما أفاد طبيب داخل مضايا للوكالة الألمانية يوم أمس الأربعاء بأن الناس باتوا يأكلون العشب، كما أنهم بدؤوا يأكلون القطط والكلاب لسد الجوع.

ولم يتسن للوكالة التحقق من صحة تلك المعلومات، لكن المتحدثة عن برنامج الغداء العالمي بتينه لوشار، أشارت أن قافلة محملة بالمساعدات الإنسانية جاهزة لدخول البلدة، لكنها تنتظر إذنا بدخول البلدة. ويعيش في مضايا نحو أربعين ألف شخصا، يعتقد أن نصفهم من المدنيين.

فرنسا تندد
وكانت فرنسا قد دانت يوم أمس الأربعاء الحصار المفروض على البلدة بمحافظة ريف دمشق والمتاخمة للحدود اللبنانية من قبل النظام السوري، منددة بما وصفته بوضع “لا يطاق وغير مقبول” فيها. كما طالبت باريس بـ”الرفع الفوري للحصار”، حسب المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية.

وأشار رومان نادال، المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية في هذا السياق إلى أن “أربعين ألفا من سكان المدينة يتضورون جوعا، ولا يسمح النظام بوصول أي منظمة إنسانية إليها، وهذا الوضع لا يطاق كما أنه غير مقبول”، حسب تعبيره.

وكان المبعوث البريطاني الخاص إلى سوريا جاريث بايلي قد حث الحكومة السورية على رفع الحصار عن مضايا وغيرها كخطوة نحو إنهاء الصراع المستمر منذ حوالي خمس سنوات. وقال في بيان “تجويع المدنيين أسلوب غير إنساني يستخدمه نظام الأسد وحلفاؤه” في إشارة إلى حصار مفروض منذ شهور على بلدة مضايا القريبة من دمشق.

وأضاف المسؤول البريطاني “يجب إنهاء الحصار لإنقاذ أرواح المدنيين وتقريب سوريا من السلام … هذه المأساة الإنسانية تبرز ضرورة إنهاء هذا الصراع”. وتحدث المرصد السوري لحقوق الإنسان، الذي مقره بريطانيا والمحسوب على المعارضة، أيضا عن حصار مضايا حيث يقول إن سكانها البالغ عددهم 40 ألفا تأثروا بالحصار وإن الكثيرين يتضورون جوعا.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلة تايم نيوز 24 الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.